Menu

تقرير أممي: داعش لا يزال يهدد ليبيا


سكوب أنفو- وكالات

توصل تقرير الخبراء الأمميين الخاص بليبيا إلى أن تنظيم "داعش" الإرهابي لا يزال يهدد البلاد بدرجة متوسطة الخطورة، وأن تنظيم "القاعدة" في حالة خمول، وأن خلاياه لا تزال في مدينة صبراتة.

وأكد التقرير أيضا أن ثلاثة من المشاركين في منتدى الحوار السياسي ثبت عليهم عرض رشاوى من أجل التصويت لواحد من المرشحين لرئاسة الحكومة.

وأشار التقرير الأممي إلى اكتساب جماعات مسلحة في غرب البلاد شرعية غير مستحقة، حيث "لاحظ فريق الخبراء ارتفاعا في وتيرة توحيد مختلف الجماعات المسلحة أو قادتها تحت السلطة المباشرة للمجلس الرئاسي، وفي ظل استمرار نفاذ الجماعات المسلحة إلى داخل مؤسسات الدولة وخاصة كتيبة النواصي وغنيوة وقوة الردع الخاصة، صادرت هذه الجماعات تكتسب شرعية غير مستحقة وصارت المنافسة تحتدم داخل الهيكل الأمني".

{if $pageType eq 1}{literal}