Menu

عماد أولاد جبريل: " الاعتداء على المعتصمين وصمة عار على جبين حكومة المشيشي والحقوقيين في البرلمان"


سكوب أنفو- تونس

وصف نائب رئيس الكتلة الوطنية عماد أولاد جبريل،  فض اعتصام الحزب الدستوري الحر بالقوة وتحت ضغط نواب من النهضة وائتلاف الكرامة، وانصار فرع تونس لاتحاد علماء المسلمين، بـ"وصمة العار على جبين حكومة المشيشي والحقوقيين في البرلمان".

ونقلت موزاييك، مساء اليوم الخميس، عن أولاد جبريل قوله  انه كان من واجب رئيس الحكومة وزير الداخلية بالنيابة حماية المعتصمين والمحتجين من الجانبين تكريسا لمبادئ الدستور خصوصا وان الاعتصام مرخصا له.

واضاف  اولاد جبريل انه كان على المشيشي التسريع في حل ملف فرع تونس للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وكشف نتائج التحقيق معتبرا ان الاحداث التي جدت ليلة امس واول امس نتيجة حتمية للتراخي في البت في هذا الملف.

في ذات السياق، انتقد اولاد جبريل هرسلة نواب كتلة الحزب الدستوري الحر وأدان الاعتداءات الامنية والعنف والتهجم الذي تعرضوا له من قبل الاطراف المناهضة لاعتصامهم كما أدان أيضا هرسلة الصحفيين.

{if $pageType eq 1}{literal}