Menu

تعرّض صحفيّات للتحرش في مسيرة النهضة: وزارة الداخليّة ستردّ كسلطة رقابيّة


سكوب أنفو-تونس

أكدت المديرة العامة لمكتب النشاط الحكومي والبرلماني بوزارة الداخلية ضحى الكعاري، أن الإجابة على طلب بضرورة توضيح ممثلي وزارة الداخلية حول تعرض صحفيات للتحرش الجنسي والانتهاك اللفظي وانتهاك حرمتهن الجسدية خلال تغطيتهن لمسيرة حركة النهضة بشارع الحبيب بورقيبة يوم 27 فيفري المنقضي، سيتم الرد عليه رسميّا من المكلف بالنظر في هذا الملف بالوزارة كسلطة رقابية.

وأضافت العكاري، خلال جلسة الاستماع صلب لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان الخميس 11 مارس 2021، أنه لا يمكن لممثلي الوزارة الحاضرين كفنييّن وتقنييّن في جلسة اللجنة، الإجابة عن هذه الأسئلة الشفاهية الواردة على الوزارة وذلك احتراما لجدول أعمال الجلسة التي تعنى بالنظر في قانونين أساسين تقدمت بهما وزارة الداخلية ويتعلق الأول بتنقيح قانون متعلق بجوازات السفر ووثائق السفر والثاني يتعلق ببطاقة التعريف الوطنية.

ويذكر أن مطلبا رسميّا من الوزارة إثر السؤال الشفاهي حول الاعتداءات على الصحفيّات خلال تحرك حركة النهضة في فيفري الماضي، أودعته عضو اللجنة منيرة العياري لوزير الداخلية. 

{if $pageType eq 1}{literal}