Menu

فؤاد ثامر: قلب تونس مستعد لتقديم تنازلات من أجل مصلحة البلاد


سكوب أنفو-تونس

اعتبر النائب بمجلس نواب الشعب عن حزب قلب تونس فؤاد ثامر، أنّ المشهد السياسي في تونس أصبح أكثر قتامة خاصة وأن كل مساعي الحوار والاتصالات التي تقوم بها عديد الأطراف تجد صدّا منيعا أمامها.

 وكشف فؤاد ثامر، لدى حضوره بإذاعة الديوان، اليوم الثلاثاء 9 مارس 2021، أن ''رئيس الجمهورية قيس سعيّد يخوض معركة كسر عظام ضد رئيس الحكومة هشام المشيشي ولا نعرف أسبابها''، معتبرا أن ''هناك منهج واضح في ذلك لتعطيل دواليب الدولة''.

كما اعتبر أنّ الخطأ الوحيد الذّي ارتكبه المشيشي، أنّه أراد نفسه رئيسا للحكومة بمقتضى الدستور، و لم يكن وزيرا أوّلا لرئيس الجمهوريّة.

وأشار إلى أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد، يطالب برحيل كل الحكومة وليس بعض الوزراء فقط، معتبرا ذلك ''إشكال حقيقي لأن رئيس الدولة دخل في غير صلاحياته''، وفق قوله.

 وشدد النائب، من جهة أخرى، على أن ''الاتحاد العام التونسي للشغل شريك حقيقي في بناء الوطن ومن الضروري أن يكون طرفا في إيجاد الحلول وتقريب وجهات النظر''، وذلك تعليقا على مبادرة اتحاد الشغل حول الحوار الوطني.

وأكّد أنّ حزب قلب تونس، منفتح على جميع الاقتراحات ومستعّد لتقديم تنازلات من أجل مصلحة البلاد.

  

{if $pageType eq 1}{literal}