Menu

نقابة الديوانة تؤجل يوم الغضب الوطني وتستمر في وقفاتها الاحتجاجية بمختلف مواقع العمل


سكوب أنفو-تونس

أعلنت النقابة الموحدة لأعوان الديوانة التونسية عن تأجيل يوم الغضب المزمع تنفيذه، غدا الجمعة، مع عدم رفع المخالفات والاقتصار على العمل الأمني وتنفيذ وقفات احتجاجية بداية من اليوم الخميس وتستمر لأسبوع.

  وكانت النقابة، أعلنت يوم 24 فيفري 2021، عن تنظيم يوم غضب وطني "تبعا لتجاهل سلطة الاشراف، وزارة الاقتصاد والمالية ودفع الاستثمار، تنفيذ مطالب أعوان هذا السلك".

وقرّرت النقابة، في بيان لها، اليوم الخميس 4 مارس 2021، مواصلة الاعتصام المفتوح داخل قاعة الاجتماعات بمقر وزارة المالية والقيام بوقفات احتجاجية بكامل مواقع العمل بالإدارات والمكاتب الجهوية وكافة الموانئ والمطارات والمعابر الحدودية لمدة أسبوع بداية من اليوم.

وتتمثل أهم مطالب أعوان الديوانة، في تصحيح المسار المهني للأعوان على قاعدة الأمر عدد 3633 لسنة 2014 وتحيين منحتي الخطر والساعات الإضافية وإسناد رتب إضافية للمشاركين في "ملحمة بن قردان".

وتطالب النقابة بالتسريع في إصدار الأمر الحكومي المتعلق بتحديد سنّ التقاعد القصوى بـ 57 سنة اضافة إلى إصدار الأمر الحكومي المتعلق بتنفيل أصحاب الشهائد العلمية والتقنيّة.

وتشير البيانات إلى أن سلك الديوانة وفّر لخزينة الدولة زهاء 840 مليون دينار، خلال شهر ديسمبر 2020، وتساهم مداخيل القطاع في تمويل 40 بالمائة من ميزانية الدولة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}