Menu

رئيس البرلمان: الحديث عن انتخابات مبكّرة لا يخدم الأزمة الماليّة والاقتصادية لتونس


سكوب أنفو-تونس

اعتبر رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، أن حزبه كما باقي الأحزاب تنزل بورصتها أو ترتفع فهو أمر عادي، وربما ليس هذا مكان الحديث عن الحركة ومدى إمكانيّة خسارتها لوزنها السياسي وثقلها الانتخابي.

وكشف الغنوشي، في حوار له بمقرّ البرلمان لإذاعة الديوان، اليوم الثلاثاء 23 فيفري 2021، أنه من الضروري العودة للشعب وطرح مسألة الاستفتاء لكنّ الحديث عن انتخابات مبكرة لا تصب في مصلحة البلاد في ظل أزمة ماليّة واقتصاديّة خانقة.

و في تعليقه على قضيّة رئيس حزب قلب تونس، نبيل قروي، قال الشيخ راشد إنّه "ليس مقتنعا بعد بالاتهامات الموجّهة لنبيل قروي و مكانه الحالي لا يمكن أت يكون السجن"، وفق تعبيره.

كما اعتبر أن التحالف البرلماني السياسي لن يتأثر بمثل هذه المشاكل أو غيرها.

و أفاد بأنّ اليوم حريّة التظاهر و الاحتجاج مكفولة بالدستور و من حقّ جميع التونسيين و النهضة هي جزء من ذلك و لن تتراجع على النزول للشارع إلا "إذا انطبقت السماء على الأرض".

و في ختام حديثه، دعا راشد الغنوشي، الشعب التونسي إلى الثقة في أنفسهم و في ثورتهم، محذّرا من الندم على ما حققّوه و فعلوه.

كما وجه الغنوشي دعوة لرئيس الجمهورية أن يحافظ على الشعبيّة التّي منحها له أغلبيّة الشعب، بالحفاظ على وحدة التونسيين.

 

 

 

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}