Menu

وكالة السلامة المعلوماتيّة: ما حصل أمس لإحدى البنوك التونسيّة ليس اختراقا الكترونيا


سكوب أنفو-تونس

أكدت المكلفة بالإعلام في الوكالة التونسية للسلامة المعلوماتية آمال الوسلاتي، أن الأرقام والمبالغ التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص الفدية المقدرة ب 66 مليون دينار والتي طلبها القراصنة الذين قاموا باختراق بنكا تونسيا، خاطئة.

 وأوضحت الوسلاتي، اليوم الجمعة 19 فيفري 2021، في تصريح لإذاعة موزاييك، أنه بإمكان البنك تجاوز هذا المشكل بسهولة إن كان يقوم دورياً بتخزين معطياته.

وبينت كذلك أن عملية القرصنة تتم عادةً عبر عملية تصيد يتم خلالها إرسال لملف أو رابط إلكتروني يحتوي على برمجية خبيثة للضحية، التي يتم اختراقها بمجرد فتحها للرابط من خلال عملية تشفير للمعطيات الخاصة.

ودعت في هذا الإطار إلى تجنب فتح الروابط مجهولة المصدر، داعيةً المؤسسات إلى الاعتماد على آليات السلامة والتعامل مع المعطيات، خاصة من خلال التخزين الدوري والمنتظم.

  

{if $pageType eq 1}{literal}