Menu

الزغمي: دخلنا في حرب كسر العظام بين رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية والحلّ في الحوار


سكوب أنفو-تونس

علّق النائب عن التيار الديمقراطي رضا الزغمي، على إعفاء رئيس الحكومة لعدد من الوزراء وتعيين وزراء بالنيابة مكانهم، قائلا، "يبدو أننا دخلنا في حرب كسر العظام بين رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية، سيكون المنتصر فيها منهزما، بل ستكون تونس هي الخاسر الاكبر فيها."

واعتبر الزغمي، في تدوينه له، اليوم الاثنين، أن الأزمة التي نعيشها أزمة سياسية وحلولها لا فقط دستورية وقانونية على أهميتها، وحلّها لا يمكن أن يكون إلاّ سياسيا، ذلك أن الحل للمأزق الدستوري سببه القراءة السياسية لكل طرف لفصول الدستور، وفي ظل غياب محكمة دستورية وعدم اختصاص المحكمة الإدارية للنظر في القضايا الدستورية وعدم اختصاص الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين تأويل الدستور في هذه القضية، واستنادا إلى تمسك رئيس الجمهورية بالتطبيق الحرفي للنص الدستوري، يبقى التشاور والحوار السبيل الأمثل لحلّ الأزمة، على حد تقديره.

ودعا النائب، رأسي السلطة التنفيذية تغليب منطق العقل والحكمة والجلوس معا، لإيجاد حلّ يراعي الظرفية الحرجة التي تعيشها بلادنا، وفق قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}