Menu

صورة اليوم: المشيشي يتخبط بين حالتين


سكوب أنفو-تونس

ما انفك رؤساء ووزراء ما بعد 2011 يدلون بدلوهم في قانون 52 المتعلق بالمخدرات، و كلّ منهم يوظفه و يشكّله على مقياس السياق و المصلحة.

فها قد التقى رئيس الحكومة هشام المشيشي، صباح السبت 13 فيفري 2021، ممثلين عن المجتمع المدني والجمعية التونسية للإدمان وذلك بمسرح نجمة الشمال بالعاصمة، وتمحور اللقاء حول القانون 52 الخاص بالمخدرات.

و عبر رئيس الحكومة عن قناعته الراسخة بضرورة القطع مع المنظومة الزجرية الحالية والتي أثبتت فشلها في التخفيض من معدلات استهلاك المخدرات بمختلف أنواعها، بل وساهمت في القضاء على مستقبل العديد من الشباب التونسي وتوجيههم نحو الانحراف والتطرف والعنف والجريمة المنظمة.

كما دعا رئيس الحكومة مختلف مكونات المجتمع المدني إلى العمل مع الحكومة قصد إعداد مبادرة تشريعية لتنقيح القانون عدد 52 وذلك في أقرب الأوقات، مؤكدا ان كل تأخير يمكن ان يتسبب في خلق مآسي للشباب وعائلاتهم.

  

{if $pageType eq 1}{literal}