Menu

محكمة المحاسبات تكشف عن عديد الاخلالات والتجاوزات وتدعو السلط المعنية إلى المحاسبة


سكوب أنفو-تونس

كشفت محكمة المحاسبات، في ندوة صحفية عقدتها اليوم الخميس، لتقديم تقريرها السنوي العام عن عديد الاخلالات والتجاوزات التي شملت عديد المجالات، بعد القيام بمهمات رقابية.  

وأكدّ الرئيس الأول للمحكمة نجيب القطاري، أنه تم الوقوف على عديد الاخلالات والنقائص التي لها آثار وانعكاسات مالية كبرى، من ذلك تراكم الديون الجبائية غير المستخلصة لفائدة الدولة، والتي تجاوزت 10 آلاف مليون دينار، ما يعكس النقص الحاصل في حوكمة التصرف في المال العام، وفق قوله.

وتطرّق التقرير أيضا، إلى إخلالات تعلّقت بالتمويل الأجنبي للجمعيات، حيث لم تلتزم 566 جمعية بإعلام الكتابة العامة للحوكمة بتلقيها تمويلات أجنبية، فضلا عن الكشف عن تجاوزات شملت المساكن الوظيفية حيث قُدِّمت لغير مستحقيها، وإخلالات في المطاعم الجامعية ومسالك توزيع المنتوجات الفلاحية، وأخرى في التصرف في النفايات الخطيرة في المصحات الخاصة، وببنك الإسكان، والشركة الوطنية لحماية النباتات.

ودعا القطاري، السلط التنفيذية والتشريعية إلى متابعة نتائج أعمال محكمة المحاسبات، والكف عن الوقوف على الاخلالات دون محاسبة، خاصة وأنّ الدولة في أمسّ الحاجة إلى استخلاص مستحقاتها لتمويل الميزانية، على حد تعبيره.

ولفت الرئيس الأول لمحكمة المحاسبات، أنّ جميع الأفعال التي ترتقي إلى خطأ تصرف تمّ التعهد بها تلقائيا من طرف محكمة المحاسبات، لافتا إلى أنّ النيابة العمومية للمحكمة المذكورة أحالت قرابة 45 ملفا على القضاء العدلي، بحسب تصريحه.

  

{if $pageType eq 1}{literal}