Menu

التحوير الوزاري/ نوفل الجمالي: رئيس الجمهورية كان حاسما في موقفه يوم أمس ولن يتراجع عنه


 

سكوب أنفو-تونس

أفاد النائب عن حركة النهضة نوفل الجمالي، بأن رئيس الجمهورية وضع رئيس الحكومة بين خيارين اثنين لا ثالث لهما، وهو إمّا سحب الوزراء الذين تحوم حولهم شبهات فساد، أو استقالة رئيس الحكومة.

واعتبر الجمالي، في مداخلة له لإكسبراس أف أم، اليوم الخميس، أن رئيس الجمهورية في لقائه بعدد من نوّاب البرلمان يوم أمس، كان حاسما ومبدئيا في مسألة التحوير الوزاري، ولن يتراجع عن موقفه، وفق تقديره.

وقال النائب النهضوي، إن جميع الاطراف المعنية بهذا الموضوع مطالبة بالتحلي بقدر كبير من ضبط النفس وبتقديم تنازلات وتضحيات في سبيل الخروج من الازمة الدستورية، التي وصفها بالخانقة حتى تعود مؤسسات البلاد للعمل بصفة طبيعية، مبيّنا أنه من غير الممكن المواصلة في نفس المربع، بحسب تعبيره.

ولفت الجمالي، إلى أن دعوته للقاء يوم أمس كانت شخصية وليست بوصفه ممّثلا لحركة النهضة، مشيرا إلى أن العلاقات متواصلة مع رئيس الجمهورية، ولا وجود لعلاقات عدائية بين حركة النهضة ورئيس الجمهورية مثلما يروج البعض، وفق قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}