Menu

طهران تكشف عن تورّط عنصر من القوات المسلحة في اغتيال فخري زادة


سكوب انفو- وكالات

كشف وزير الاستخبارات الإيراني "محمود علوي"، عن ضلوع عنصر من القوات المسلحة الإيرانية في عملية اغتيال العالم النووي البارز محسن فخري زاده قرب طهران في نوفمبر، والتي اتهمت الجمهورية الإسلامية الكيان الصهيوني بالوقوف خلفها.

وقال "علوي"، في حديث للتلفزيون الرسمي ليلة أمس الإثنين، إنّ "الشخص الذي قام بالتحضيرات الأولوية للاغتيال كان عنصرا من القوات المسلحة، ولم نكن قادرين على القيام بعمل استخباري في مجال القوات المسلحة"، دون تقديم أيّة تفاصيل إضافية.

وأشار الوزير الإيراني، إلى أن وزارة الاستخبارات طلبت من القوات المسلحة "تكليف شخص لنتعاون في هذه المسألة، لكن الحادث (الاغتيال) للأسف حصل قبل أن تقوم بتعيين مندوب".

واغتيل العالم الإيراني، "فخري زادة" ،  بعد استهداف موكبه في مدينة "آب" سرد بمقاطعة "دماوند" شرق العاصمة الإيرانية طهران في 27 نوفمبر.

و لم تعلق دولة الكيان الصهيوني رسميا على اتهامها من قبل إيران بالوقوف خلف الاغتيال، علما بأنه سبق لرئيس وزرائها بنيامين نتنياهو أن قال عام 2018 إن فخري زاده مسؤول عن برنامج عسكري نووي إيراني، لطالما نفت طهران وجوده. 

{if $pageType eq 1}{literal}