Menu

بين الاقتراض الداخلي والخارجي لتعبئة خزينة الدولة: البنوك تقترح المساعدة في انصهار السوق الموازية في السوق المنظمة


سكوب أنفو- اقتصاد

على عاتق الحكومة اليوم تأمين حجم 19 .5 مليار دينار موارد اقتراض لخزينة الدولة ، علما وأن  الاقتراض الداخلي المحدد في تقديرات موارد الميزانية لسنة 2021 قدّر بـ2.9 مليار دينار، وهو ما كان هدفا لوير المالية ودعم الاقتصاد على الكعلي ، مؤخرا بعدد من الرؤساء المديرين العامين  للبنوك والمؤسسات  المالية التونسية .

في هذا الاطار، صرّح الرئيس السابق للجمعية المهنية التونسية للبنوك والمؤسسات المالية ، أحمد الكرم، لصحيفة المغرب ، الثلاثاء، بأن اجتماع وزير المالية برؤساء البنوك  كان لعرض الكعلي لحاجيات  خزينة الدولة للعام الحالي ، من قروض داخلية وخارجية ، مشددا على ضرورة مواصلة البنوك دعمها في ظل ارتفاع حاجيات خزينة الدولة التي تستوجب تعبئة من مختلف مصادر التمويل.

الكرم أوضح أنّ البنوك أيّدت استعدادها للنظر في إمكانية مساهمتها بتوفير قسط من المبالغ المطلوبة واعطت في المقابل موافقتها على المساهمة في القرض المجمع الموجه إلى القطاع البنكي بمبلغ بالدولار والاورو، بقيمة 750 مليون دينار وهو أكبر مبلغ مما تمّ تعبئته العام الفارط.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}