Menu

عبد الرزاق المختار: استشارة المشيشي للمحكمة الإدارية لا يحلّ النزاع بل لإحراج رئيس الجمهورية


 

سكوب أنفو- تونس

أكد أستاذ القانون الدستوري والمحلل السياسي عبد الرزاق المختار، أن لجوء رئيس الحكومة للمحكمة الإدارية في فض النزاع بينه وبين رئيس الجمهورية بشأن وزرائه الجدد بمثابة جولة أخرى في لي الذراع استخدموا فيها أدوات مؤسساتية مختلفة.

وقال المختار في تدخله ببرنامج" صباح الورد"، على الجوهرة اف ام، اليوم الثلاثاء،   بأن رئيس الحكومة يذهب لطلب استشارة وهو أمر مخول له قانونا بموجب الفصل 4 من القانون عدد 72 المتعلق بالمحكمة الادارية يمكنه من استشارة هذه المحكمة في أي مسألة ولكنها  استشارة لا تلزم إلا صاحبها دون سواه وهي لا تحل محل الفصل في النزاع حسب قوله

و أضاف أستاذ القانون الدستوري أن من حق رئيس الحكومة طلب هذه الاستشارة ولكن تبقى حجيتها مقتصرة عليه دون غيره ولن تحل محل فصل في النزاع يعود بالضرورة للمحكمة الدستورية.

واعتبر  أن رئيس الحكومة يريد أن يستخدم رأي المحكمة الادراية لإحراج رئيس الجمهورية بناءا على اعتبارية و رمزية المحكمة الإدارية بوصفها لها رمزية في المخيال القانوني وطالما أصدرت أراء استشارية جريئة وتدخلت في مواد دستورية بمعطى استشاري وفق قوله.

 

  • {if $pageType eq 1}{literal}