Menu

كورونا: انخفاض في الإصابات والوفيات فهل تكون بداية نهاية الجائحة؟


سكوب أنفو-وكالات

أظهر تقرير حديث لموقع أكسيوس أن عدد الإصابات والوفيات اليومية جراء كوفيد-19 حول العالم، بدأ في الانخفاض.

وحسب الموقع، هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها رصد هذا الاتجاه التنازلي للوباء في كل المناطق بالعالم، في ذات الوقت.

فقد تباطأت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا بنحو 16 في المئة، خلال الأسبوع الماضي، واستمرت في التحسن بشكل سريع.

وهذا مخطط بياني من موقع "أور ويرلد إن داتا"، يوضح  تفاصيل هذا الانخفاض في مختلف المناطق بالعالم.

يشار إلى أن عدد ضحايا وباء كورونا الفيروسي ظل يتصاعد بشكل مخيف حتى أواخر جانفي.

وفي الولايات المتحدة وحدها، بلغ عدد الوفيات اليومية أكثر من أربعة آلاف وفاة.

وتتزامن هذه التطورات، والكلام لأكسيوس، مع زيادة واضحة في عدد جرعات لقاح كورونا حول العالم.

وكان عدد من الخبراء قد توقعوا اتجاها إيجابيا في إحصائيات الوباء، بعد شهر من بدء استخدام اللقاح.

وهناك عدة لقاحات تم طرحها حتى الآن، أبرزها فايزر، موديرنا، استرازينيكا، ولقاحان صينيان وآخر روسي.

وكشفت شركة الأدوية "جونسون آند جونسون"، أمس الخميس، أنها تقدمت بطلب من السلطات الصحية الأميركية للحصول على ترخيص طارئ للقاحها المضاد لكوفيد-19.

ومع ذلك حذر تقرير أكسيوس من أن العالم قد يواجه أياما عصيبة قادمة، بسبب التحدي الذي تشكله سلالات كورونا الجديدة التي نشأت في عدة دول من بينها بريطانيا وجنوب إفريقيا

لكن، علميا، الإسراع في عمليات التلقيح وتوسيع نطاقها ليشمل الدول الفقيرة، يحد كثيرا من نشوء مثل هذه السلالات.

كما أن ما يبشر أكثر هو قدره اللقاحات الحالية على مقاومة هذه السلالات وإمكانية إجراء تحديثات سريعة عليها، لزيادة الفعالية، بحسب تلك الشركات 

{if $pageType eq 1}{literal}