Menu

الاتحاد الشعبي الجمهوري: التحوير الوزاري تحول إلى مبارزة بفصول الدستور


سكوب أنفو- تونس

اعتبر حزب الاتحاد الشعبي الجمھوري، أن التحویر الوزاري تحول إلى "مبارزة بفصول الدستور"، منتقدا  ما وصفه بـ تعنت رئیس الجمھوریة في التمسك برفض أداء الیمین، وفتح باب الجدل العقیم.

ونبّه الحزب في بلاغ له، مساء اليوم  الخمیس، من الوضع الراھن في تونس الذي ینذر "بانھیار كامل لمسار البناء الدیمقراطي یتبعه انھیار إقتصادي وتجاوز لسلطة القضاء لا سیما في ظل رفض رئیس الدولة قبول التحویر الوزاري بمجرد الشبھة دون إثبات" .

وأوضح  أن المستفید الأكبر من ھذا العبث ھو "الحزب الفاشي" (في إشارة الى الحزب الدستوري الحر)، الذي یھدف إلى "تقویض مسار الاستقرار وجر البلاد إلى الفوضى بدعم من آلة دعایة المنظومة القدیمة والمدربة على ذلك".

{if $pageType eq 1}{literal}