Menu

في دراسة ألمانيّة حديثة: كورونا يستهدف الرجولة


سكوب أنفو-وكالات

ربّما قد يكون وَضَعَ الباحثون الألمان يدهم على عرض جديد من الأعراض التي تُورّط بها عدوى فيروس Sars-CoV-استنادا إلى النتائج التي توصّل إليها الفريق البحثي من جامعة Justus-Liebig في مدينة Giessen الألمانية، يستطيع مرض الكوفيد-19 أن يعيق خصوبة الرجال

حلّل الباحثون الألمان طيلة شهرين متواصلين السائل المنوي لدى عيّنة صغيرة من الرجال شملت 84 ذكرا كانوا ما دون عمر الأربعين وكانت غالبيتهم تشكو من التهابات حرجة ناجمة عن عدوى الكورونا. قام الباحثون الألمان بمقارنة السائل المنوي لهذه العيّنة مع السائل المنوي لعيّنة أخرى من الرجال الأَصِحَّاء الذين وصل عددهم إلى 105، رجلا لم يكن مُلتقطا أيًّا منهم فيروس الكورونا المستجدّ

أظهرت هذه الدراسة الألمانية المنشورة في مجلّة Reproduction أنّ مؤشرات الالتهاب والإجهاد التأكسدي oxidative stress لدى الرجال المصابين بفيروس الكورونا، كانت أعلى مرّتين عند مقارنتها مع عيّنة الرجال الأَصِحَّاء. ولاحظ الباحثون الألمان أنّ السائل المنوي لدى مرضى الكورونا طرأت عليه تعديلات في طبيعته. كانت شدّة تركيزه بالحيوانات المنوية ضعيفة مثلما هي ضعيفة حركة تنقّل الحيوانات المنوية التي عرفت أشكالها تشوّهات

لفت الباحثون الألمان إلى أنّ التغيّرات الملحوظة في طبيعة السائل المنوي لدى مرضى الكورونا هي شبيهة بالحالة الشهيرة التي تكون من أحد أبرز الأسباب المسؤولة عن ضعف خصوبة الذكور. يُطلق على هذه الحالة المرضية تسمية ذات طول كبير عند الكتابة والقراءة ألا وهي : Oligoasthenoteratospermia. 

في فرضية تبقى أوّليّة، ربط الباحثون الألمان أسباب تدهور جودة ونوعية السائل المنوي بطبيعة الأدوية التي يتناولها الرجال المصابين بكورونا.

44% من بين الرجال المصابين بكورونا في العيّنة تناولوا لمعالجة الالتهابات أدوية الكورتيزون " الكورتيكوستيرويدات corticosteroids " فيما تعالج 69 %  بمضادات الفيروسات Antiviral Drugs. 

كما أنّ ارتفاع الحرارة الذي يتصاحب مع التهابات العدوى الفيروسية، على اختلافها، يستطيع إيذاء جودة انتاج الحيوانات المنوية ويلحق بها الضرر، بالاستناد إلى رأي Allan Pacey، الخبير في خصوبة الذكور في جامعة Sheffield في المملكة المتحدة

من جهة الباحثين الصينيين، صدرت أيضا مطلع هذا الشهر دراسة في مجلّة Reproduction حول موضوع تأثير عدوى الكورونا على خصوبة الرجال. أشار الباحثون الصينيون إلى أنّ انخفاض الخصوبة الذكورية لدى الرجال الملتقطين للكورونا يعود إلى أَذى العاصفة السيتوكينية التي تطال التهاباتها كافة أنحاء الجسم بما فيها الخصيتين

لحدّ اليوم، يصعب التكهّن ما إذا كانت أضرار فيروس الكورونا المستجدّ على الخصوبة تظلّ حاضرة على المدى البعيد بعد شفاء الرجال من التهابات فيروس Sars-CoV-2. لذا لا داعي أن يقلق الرجال المصابين بكورونا حيال استحالتهم على الإنجاب، بحسب ما جاء على لسان Alison Campbell، خبير علم الأجنَّة في المجموعة البريطانية Care Fertility.  

{if $pageType eq 1}{literal}