Menu

بعد إيقافه والتشهير به: تحليل سلبي للشابّ الذي حمل سيجارة القنّب الهندي خلال المظاهرة


سكوب أنفو-تونس

نشرت الصفحة الرسمية لشرطة النجدة بمدينة بن عروس، تدوينة مفادها أنه تمّ إيقاف الشاب الذي قام بإشعال سيجارة القنّب الهندي أمام الأمنيين، خلال التحرك الاحتجاجي بشارع الحبيب بورقيبة السبت الفارط، مرفوقة بصورته خلال المظاهرة حاملا السيجارة كحركة احتجاجية رمزية ضدّ القانون 52 المتعلّق بالمخدّرات، وضدّ الحكم بـ 30 سنة سجنا على ثلاثة شبّان بسبب استهلاك مادّة 'الزطلة' في ملعب رياضي بمدينة الكاف.  

وتناقل نشطاء سياسيين بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، اليوم الأربعاء، أنه تمّ إطلاق سراح الشاب المذكور، بعد أن بيّنت نتائج التحاليل المجراة عليه أنه لم يستهلك مادّة القنب الهندي.

ويشار إلى أن الصفحات الرسمية للنقابات والقوّات الأمنية، اعتادت التشهير بالموقوفين والتنكيل بهم دون احترام للذات البشرية وحقوق الانسان، أو لقرينة البراءة التي تنّص على أن المتّهم بريء حتى تثبت إدانته.    

{if $pageType eq 1}{literal}