Menu

رفيق عبد السلام :" دستور الجمهورية الثانية واضح وصلاحيات سعيّد تتلخص في مجالي السياسة الخارجية والدفاعية للدولة"


سكوب أنفو- تونس

أفاد القيادي بحركة النهضة ، رفيق عبد السلام ، بأنه لا توجد معركة بين سعيد والغنوشي ولا يوجد تنازع صلاحيات أصلا، بل هناك حوار حر ومفتوح في دولة ديمقراطية حرة  .

وقال عبد السلام " هناك دستور ينظم العلاقة بين مؤسسات وأركان الدولة، وهو فوق الاشخاص والأسماء، والواجب يقتضي احترامه من الجميع، كما أن العلاقات الشخصية يجب أن تبنى على الاحترام المتبادل  ".

واعتبر عبد السلام، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بفايسبوك، اليوم الاثنين، أنّ دستور الجمهورية الثانية واضح  وجلي، وهو أن رئيس الجمهورية له صلاحيات  في مجالي  السياسة الخارجية والدفاعية للدولة، والبرلمان لا يزيد دوره عن مراقبة المؤسسات، وفق قوله .

واستطرد بالقول " ولكن ليس سرا كون الغنوشي كان ومازال يدافع عن نظام برلماني مكتمل  يختلف عن نظامنا الراهن الذي يمكن وصفه بالمختلط،   ولكن ما هو مطروح الان هو ايقاف الجدل حول النظام السياسي والدستور وتركيز الجهود حول معالجة مشكلات التونسيين والتونسيات .   "

ومضى قائلا " ارجو أن يتوقف تجار الحروب عن إثارة غبار الصراعات والفتن ويصرفوا جهودهم الى ما يخدم البلاد والعباد" .

{if $pageType eq 1}{literal}