Menu

العجبوني: من يعتبرون تضارب المصالح اليوم ليس فسادا اتهمّوا عبّو سابقا بتبييضه


سكوب أنفو- تونس

اعتبر النائب عن حزب التيار الديمقراطي، هشام العجبوني، أن نفس الأطراف خاصّا بالذكر رئيس كتلة قلب تونس أسامة الخلفي ومدير ديوان رئيس الحكومة، الذي يلّحوا اليوم على أن تضارب المصالح ليس فسادا، ذاتهم من اتهمّوا محمد عبّو بتبييض الفساد في علاقة بملف رئيس الحكومة السابق الياس الفخفاخ.

وقال العجبوني، في تدوينة له، اليوم السبت، "نفس الشيء بالنسبة لقرينة البراءة، إلياس الفخفاخ فاسد إلى أن تثبت براءته، وحتى قبل إحالة ملفّ الصفقات على القضاء، ونبيل القروي بريء إلى أن تثبت إدانته، ويصدر في شأنه حكما باتّا".

وانتقد النائب عن الكتلة الديمقراطية، الانسجام في المواقف لدى الحزام الدّاعم لرئيس الحكومة، مؤكدا سقوط الأقنعة عن البعض، على حد تعبيره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}