Menu

بعد وجود دعوات لحرق النفايات الايطالية في أفران الإسمنت: الوزارة ترفض التوضيح


سكوب أنفو-تونس

أكدت النائب عن التيار الديمقراطي، أمل السعيدي، أنها علمت بوجود دعوات ورغبة في حرق النفايات الإيطالية التي انتهى الأجل الممنوح لتونس لإعادتها إلى إيطاليا، في أفران الإسمنت

 ونددت السعيدي، في بيان إعلامي حول الدعوات لحرق النفايات الايطالية في أفران الإسمنت، نشرته أمس الثلاثاء 26 جانفي 2021، بفحوى هذه الدعوات وذكّرت بأن قضية النفايات الإيطالية تعد فضيحة دولة بأتم ما للكلمة من معنى.

 وأضاف البيان أن "تقصير السلطات التونسية بخصوص معالجة هذا الملف لا يعني بأي حال من الأحوال أن نقبل بأن يدفع الشعب التونسي ثمن إهمال المؤسسات وتورط عدد من الأشخاص في هذه القضية".

 وأضاف البيان أيضا أن "عملية حرق النفايات ستسبب ضررا بالبيئة وبصحة التونسيات والتونسيين ولا يمكن قبولها بأي شكل من الأشكال او حتى النظر فيها". 

وأكدت السعيدي أن "هذه الدعوات للتخلص من النفايات عن طريق الحرق بتعلة ضخامة الكمية مرفوضة تماما وسنتصدى بكل الطرق الشرعية والقانونية جنبا إلى جنب مع القوى الحية في البلاد ومنظمات المجتمع المدني لهذا التوجه".

ويشار إلى أنّنا اتصلنا بمدير عام البيئة الصناعيّة، يوسف الزيدي ورفض الإدلاء بأي ردّ أو إيضاحات بخصوص الموضوع.

{if $pageType eq 1}{literal}