Menu

صندوق النقد الدولي يدعو تونس لضبط كتلة الأجور ويحذّر من مغبّة التمويل المباشر للميزانية


سكوب انفو- تونس

دعا صندوق النقد الدولي، تونس إلى ضبط كتلة الأجور والدعم المخصص للطاقة والتحويلات إلى الشركات العامة، محذرا من أن العجز في الميزانية قد يرتفع الى أكثر من 9% من الناتج المحلي الإجمالي.

ونقلت رويترز، اليوم السبت، بيان عن صندوق النقد الدولي، بأن المالية العمومية التونسية تعاني من وضع صعب، حيث يتوقع أن يبلغ العجز المالي 11.5% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2020، وهو الأعلى منذ حوالي أربعة عقود.

ولفت البيان، إلى أن ميزانية 2021 تهديف إلى التخفيض من نسبة العجز المالي إلى 6.6%، والذي يرى الصندوق أنه يحتاج إلى إجراءات محددة.

ويشار إلى أن كتلة الأجور تضاعفت خلال السنوات المتعاقبة لتصل إلى نحو 20 مليار دينار في 2021 مقابل 7.6 مليارات سنة 2010، ويتوّقع صندوق النقد نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 3.8% هذا العام، مقارنة بانكماش قياسي قدره 8.2%، متوقع في 2020.

وأشار البيان، إلى أن البنك المركزي التونسي كان قد وافق في ديسمبر الماضي على شراء سندات خزانة بقيمة 2.8 مليار دولار لتمويل العجز المالي القياسي في موازنة 2020، بعد أسابيع من الخلاف مع الحكومة، لكنه حث السلطات المالية على تجنب التمويل النقدي المستقبلي للحكومة، لأنها تخاطر بعكس المكاسب التي تحققت في فترة خفض التضخم، مما قد يضعف سعر الصرف والاحتياطيات الدولية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}