Menu

الطاهري: حزب موسي غير مقصيّ من الحوار الوطني


سكوب أنفو-تونس

كشف الأمين العام المساعد لاتحاد الشغل، سامي الطاهري، أن الحوار الوطني لا يمكنه أن يتأخر أكثر، مؤكدا أنه لن يضم سوى الشباب المهيكلين في جمعيّات وأحزاب ومنظمات ولن يتم القطع مع الماضي بل البناء على المكتسبات والتعلم من الأخطاء والتوجه نحو تحقيق أهداف الثورة.

وأكد الطاهري، لدى حضوره، اليوم 13 جانفي 2021، بالإذاعة الوطنية، أنه لا يوجد تصريح واضح من حركة النهضة بشأن موافقتهم على المشاركة في الحوار الوطني، داعيا الجميع الى التصريح في أقرب وقت بقبولهم من عدمه، أنه يوجد صعوبة إجرائية في تنظيم الحوار.

كما كشف أن الاتحاد "أكد من البداية أنّه لا يملك فيتو ضدّ أي حزب أو طرف للمشاركة في الحوار إلا من أقصى نفسه ومن لا يؤمن بثقافة الحوار ويؤمن بالتطرف والعنف واستهداف مؤسسات الدولة وتهديد رئاسة الدولة".

كما أفاد أنه "يجب تجسيم ذلك ورفض مشاركة من لا يؤمن بهذا المبادئ وذلك يعني عدم مشاركة ائتلاف الكرامة. أما الدستوري الحر فنحن لا نرفض مشاركته بل هم من يرفضون المشاركة." 

{if $pageType eq 1}{literal}