Menu

المكّي: الحجر الصحي الشامل لن يعطي نتيجة مماثلة للحجر الأول


سكوب أنفو-تونس

كشف عضو المكتب التنفيذي لحركة النهضة ووزير الصحة السابق، عبد اللطيف المكي، أنّ الحجر الصحي الشامل لن يعطي نتيجة مماثلة للحجر الأول، وذلك نظرا لانتشار عدوى الكورونا بكثرة وفق تعبيره.

وأوضح، لدى حضوره بإذاعة الديوان، الثلاثاء 12 جانفي 2021، أنه في حال تم إقرار حجر صحي شامل، فإن المواطن لن يلتزم بالبقاء في المنزل، وسيخرج حتما إلى الشارع، مستدركا بالقول "وهذا لا يعني عدم التوجه نحو إعلانه ".

ورأى المكي، أنه من الأفضل أن يكون الحجر الصحي موجّه يعني أن يشمل الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا، مثل الذين يعانون من أمراض مزمنة، مؤكّدا في هذا السياق، أن الضرر الكبير من الوباء يكمن في عدد الوفيات.

وأكّد في سياق متصل، تظافر كل الجهود من أجل وصول لقاح كورونا إلى تونس خلال شهر فيفري المقبل.

وقال "إن الوضع الوبائي الحالي رغم صعوبته فإننا مازلنا قادرين على التحكم فيه وذلك لا يتحقق إلا من خلال خطّة متكاملة الأبعاد".

وفي عودة على قرار فتح الحدود الذي اتخذه عندما كان وزيرا للصحة، اعتبر وزير الصّحة الأسبق بأنه ليس هناك دولة لم تفتح حدودها".

 وأردف بالقول "إنما البروتوكول الصحي هو الذي يجب أن يُقيَّم لأن هناك تراخي في تطبيقه وهذا وقع بعد خروج وزراء النهضة من الحكم" حسب قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}