Menu

زيتون: النهضة ساهمت في انقسام نداء تونس وتدميره


سكوب أنفو- تونس

أكدّ القيادي السابق بحركة النهضة لطفي زيتون، أن أمله في التغيير داخل الحركة انقطع عندما تخلت النهضة عن التوافق، وساهم في تدمير حزب نداء تونس عندما تحالفت مع رئيس الحكومة آنذاك، ما أدّى لانقسام النداء وانهياره.

وأضاف زيتون، في حوار له مع أسبوعية الشارع المغاربي، اليوم الثلاثاء، التصوّر القائم على أحزاب كبرى أو متوسطة وأخرى صغرى، لا تبنى عليه الديمقراطية، مضيفا، "نحن اليوم أمام برلمان فسيفسائي غير قادر على تشكيل حكومة ائتلافية، فضلا عن عودة الخطاب المتشنّج واللهجة الدينية، وقطع وعود غير قابلة للتحقيق على غرار التعهد بعدم التحالف مع حزب ثم ترشيح شخصية من داخل النهض للانتخابات الرئاسية، والذي لم يكن له أي معنى، ساهم في مزيد تقسيم الساحة وتشتيت الأصوات."

وتابع بالقول، "كانت هناك العديد من السيناريوهات والحلول، وترشيح شخصية من النهضة جعلني أتيقن من أن الخلاف السياسي تعمّق، وقبلها في حكومة الشاهد، وطريقة إدارة النهضة علاقتها مع الشاهد". 

{if $pageType eq 1}{literal}