Menu

رضا الزغمي معلّقا على تصريحات الغنوشي: " من أراد دفع التونسيين نحو الاحتراب فشل فشلا ذريعا"


سكوب أنفو- تونس

اعتبر النائب عن الكتلة الديمقراطية رضا الزغمي، أن تصريحات رئيس حركة النهضة والبر لمان، الأخيرة والتي قال فيها إن" البديل عن الحوار هو الاقتتال والقطيعة"، - وذلك على هامش يوم برلماني حول تقييم المنظومة القانونية للانتخابات -، "غير مقبولة وغير مسؤولة .

وقال الزغمي، في تصريحه لصحيفة الشروق، اليوم الثلاثاء،  إن تونس دولة مدنية وشعبها مسالم وأبعد ما يكون عن الاحتراب ، متابعا " من أراد الزجّ بتونس في هذا المستنقع فشل فشلا ذريعا  لان طبيعة التونسي بعيدة عن العنف بكل أشكاله ، بحسب توصيفه .

الزغمي ، أشار في ذات السياق، إلى أن الحوار الوطني بات اليوم ضرورة ملحة بالنظرللوضع غير المسبوق اقتصاديا والاحتقان الاجتماعي المتصاعد وتفاقم الازمة  السياسية ، وهو ما يستوجب حوارا بين مختلف المكونات يكون ذا عمق اجتماعي شعبي يطرح المسألة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية في عمقها ويسوق حلولا بديلة لإنقاذ البلاد، على حدّ قوله.

{if $pageType eq 1}{literal}