Menu

قلب تونس يعرض ملّف القروي على الطبوبي ويسعى لتدويل القضية


سكوب انفو- تونس

أفاد القيادي بحزب قلب تونس عياض اللومي، أن حزبه يسعى لتدويل قضية رئيس الحزب نبيل القروي، على اعتبار أنه سجين سياسي.

وطالب اللومي، خلال حضوره على شمس أف أم، اليوم الثلاثاء، بتنظيم انتخابات رئاسية سابقة لأوانها، وفق تصريحه.

وتحدّث النائب عن اللقاء الذي جمع زوجة القروي بالأمين العام لاتحاد الشغل نورالدين الطبوبي، مؤكدا أن اللقاء نُظّم بطلب من زوجة نبيل القروي سلوى السماوي من أجل التعريف بقضية زوجها الذي تعتبره سجين سياسي من حيث المبدأ كونه رئيس حزب، وأيضا ملابسات الملف التي تدل على أن هذه المحاكمة غير عادية ولا تتوفر فيها شروط المحاكمة العادلة، على حد قوله.

وأضاف، "ملابسات الايقاف تفقد شروط المحاكمة العادلة، اتجهنا الى الاتحاد لأننا نريده أن يكون على بيّنة، الايقاف تم حسب رأينا وحسب الملف على أساس الاختبار وهذا الاختبار نعتبره مفبركا ومزورا، وحقيقة نتساءل من وراء هؤلاء الخبراء؟"، لافتا إلى تصريح أحد الخبراء بانتمائه لخط سياسي يهتم بمحاربة الفساد، مستخلصا أن الاختبار مؤدلجا، وفق تعبيره.

وأفاد اللومي، بأن أعضاء الحزب عرضوا معطيات بخصوص ملف القروي على الطبوبي، والتي قال إنها تقدمت بطريقة مغلوطة من طرف منافسين سياسيين للقروي، ولهذا المحاكمة أصبحت شعبية، مصرّحا بأن الاتحاد حين رأى ما وصفها بالفضاعات قال من حيث المبدأ إنه على القضاء ان يأخذ مجراه، معتبرا أن موقفه إيجابي، على حد تصريحه. 

{if $pageType eq 1}{literal}