Menu

ثمّنها رئيس الجمهورية: الطبوبي يصف مبادرة الاتحاد ببريق الأمل


سكوب أنفو-تونس

أكد الأمين العام لاتحاد الشغل، نور الدين الطبوبي، أن الهدف من الحوار "ليس رسكلة النفايات السياسية" إنما من أجل تصحيح مسار الثورة وتحقيق أهدافها.

وأفاد الطبوبي، في تصريح لقناة التاسعة، أمس، أن مبادرة الاتحاد تقوم على مبدأ أساسي وهو تشريك الشباب، مشددا على أهمية مشاركة اتحاد الأعراف، المجتمع المدني والأطياف السياسية، مؤكدا أن المنظمة الشغيلة هو أحد مكونات هذا الحوار ولها " قوة اقتراح".

 كما اعتبر أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل، أن تونس اليوم في حاجة إلى بريق أمل، مرحّبا، في ذات السياق، بموقف رئيس الجمهورية قيس سعيد الداعم لمبادرة الاتحاد، معبرا في ذات السياق عن ثقته في" في انفراج الأزمة خلال السنة المقبلة".

ويذكر أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيد، أعلن خلال لقاءه نور الدين الطبوبي أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل، مساء أمس، على موافقته لإجراء حوار لتصحيح مسار الثورة والذي دعا له اتحاد الشغل للخروج من الأزمة التي تعيشها تونس.

وقال رئيس الجمهورية لدى لقاءه أمين عام الاتحاد أن موافقته على المقترح يتنزل في إطار تصحيح مسار الثورة "التّي تمّ الانحراف بها عن مسارها الحقيقي الذّي حدّده الشعب منذ عشر سنوات ألا وهو الشغل والحرية والكرامة الوطنية " حسب ما جاء في بلاغ رئاسة الجمهورية.

ودعا قيس سعيد أيضا إلى "وجوب تشريك ممثلين عن الشباب من كل جهات الجمهورية في هذا الحوار وفق معايير يتم تحديدها لاحقا". 

{if $pageType eq 1}{literal}