Menu

عبّو: لدينا برلمان "مافيوزي" ومتستّر على نواب متورطين في الفساد


 

سكوب أنفو-تونس

أكّدت النائبة عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو أنّ مجلس النواب الحالي يقوم بالتستر وبحماية النواب الذين مُتعلّقة بهم شُبهات فساد.

 واعتبرت عبو، لدى حضورها، اليوم، بإذاعة شمس، أنّ كلّ دعوة لرفع الحصانة عن أيّ نائب هي مرتبطة بوضعية قضائية وبيّنت أنّ الكتلة الديمقراطية لا تعلم بعد هوية النواب الذين صدرت في حقّهم أمر لرفع الحصانة.

وأشارت أنّ نبيل حجي كان قد تقدّم بدعوة لرئيس البرلمان لمدّه بقائمة النواب الصادرة في حقّهم طلب لرفع الحصنة.

وبيّنت سامية عبو أنّه في صورة تمسّك أحد النواب بالحصانة كتابيا، فإنّه يُحال على الجلسة العامة لتُصوّت على الموافقة من عدمها على تمسّك ذلك النائب بالحصانة وإلاّ أن تُقرّر رفع الحصانة عنه.

وأوضحت أنّ أغلبية النواب في البرلمان لا يؤتمنون على البلاد ''الحزام البرلماني لا يؤتمن على مصالح الشعب.. لدينا مجلس مافيوزي''.

 وأضافت أنّ رئيس كتلة ائتلاف الكرامة مُتورّط في التهرّب الضريبي وله مراجعة جبائية، مؤكدة أنّ رئيس البرلمان متورّط أيضا في تبيّيض الأموال، ''أُدخل لمحكمة المحاسبات لترى حجم تبييض الأموال وحجم التهرّب الضريبي وحجم التمويل الأجنبي''.

 وشدّدت سامية عبو على أنّ الائتلاف الحكومي الحالي لا يُؤتمن على مصالح الشعب، مشدّدة على ضرورة أن يأخذ القضاء مجراه ودعت إلى محاسبة كلّ نائب متورّط في تقرير محكمة المحاسبات، مشيرة أنّ تقرير يُوجب إسقاط قائمات انتخابية.

وأضافت أنّ المتورّطين في شبهات فساد سيقومون بالتدخّل في القضاء، ''استعمال السلطة السياسية لتصفية ملفات وتبرئة فاسدين''، مشيرة إلى أنّ الائتلاف الحكومي يُمكنه أن يتدخّل في القضاء.

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}