Menu

وزير الدفاع التركي في طرابلس.. وخالد المشري يهدد حفتر


سكوب أنفو- صوفية الهمامي  

في زيارة غير معلنة وصل صباح اليوم السبت 26 ديسمبر 2020 إلى العاصمة الليبية طرابلس وزير الدفاع التركي خلوصي أكار مرفوقا بعدد من رؤساء أركان الأسلحة التركية.

وقد نقل التلفزيون الرسمي الليبي مراسم استقبال الوزير التركي في مطار معيتيقة من قبل وزير الدفاع بحكومة الوفاق، صلاح الدين النمروش ورئيس أركان قوات حكومة الوفاق اللواء محمد الحداد.

وقد توجه أكار مباشرة إلى مقر مجلس الدولة أين إجتمع مع خالد المشري الرئيس الأعلى للمجلس، ثم تحول  إلى وزارة التعليم والتقى مع  القيادي بالجماعة الاسلامية الليبية المقاتلة الدكتور محمد عماري وزير التعليم في حكومة الوفاق الوطني.

وجاءت زيارة خلوصي إلى ليبيا بعد موافقة البرلمان التركي على تمديد مهام القوات التركية في ليبيا لمدة 18 شهرا.

وضمن برنامج زيارته الأولى، توجه خلوصي أكار لزيارة القوات التركية التي تسيطر على معسكر الصواريخ سابقاً بمنطقة تاجوراء شرق طرابلس.

وتشمل الزيارة النقاط العسكرية التركية التي تتكون من 7 قواعد.

لقاء أكار بالقوات التركية كان بحضور السفير التركي سرحت اكسن، وخالد المشري رئيس مجلس الدولة ومحمد صوان رئيس حزب العدالة والبناء اللذان إنضما لاحقا للإجتماع.

وبحسب مصار مطلعة تشكلت غرفة عمليات تركية بمعسكر تاجوراء ورفعت الاستعدادات الأمنية لأقصى درجة بسبب تهديدات المشير خليفة حفتر. وفي ذات السياق، أعلن خالد المشري عن استمرار التنسيق المشترك مع الحكومة التركية مهددا بان قوات الوفاق الوطني سوف تجتاح شرق ليبيا بدعم من تركيا إذا فكر المشير خليفة حفتر في الحرب من جديد.

وأشارت تقارير إعلامية أن التواجد المكثف للقوات العسكرية التركية في الغرب الليبي قد يتضاعف اثر زيارة وزير الدفاع، وفقا للاتفاق الأمني الموقع في نوفمبر 2019.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}