Menu

الناصفي: مبادرة تشريعية مرتقبة لتنقيح القانون الانتخابي


سكوب أنفو- تونس

أفاد رئيس كتلة الإصلاح الوطني حسونة الناصفي، بأنّ الحكومة لا تنوي تعديل القانون الانتخابي، أو تقديم مبادرة في الغرض.

وأعلن الناصفي، في تصريح لموزاييك اف ام، اليوم السبت، أن النواب يعتزمون تقديم مبادرة تشريعية لتنقيح القانون الانتخابي، مبرزا أنه سيتم تنظيم يوم برلماني حول الموضوع، بحسب اصريحه.

وأكدّ رئيس كتلة الإصلاح، وجود إجماع على ضرورة تعديل القانون الانتخابي، لكن هناك اختلاف في وجهات النظر بين مختلف الأحزاب بخصوص طبيعة التنقيحات، بحسب قوله.

وأوضح الناصفي، أن كتلته تقترح وضع شروط للترشح لعضوية البرلمان، ووضع حد أدنى للدوائر التي يمكن للأحزاب الترشح فيها، معتبرا أنّه من غير المقبول أن تترشح أحزاب للانتخابات وهي لم تقدّم تقاريرها المالية، ولم تنجز مؤتمراتها ولا تملك حتى مقرات، على حد تعبيره.

وفيما يتعلّق بالعتبة الانتخابية، شدّد المتحدث على ضرورة اعتماد نسبة 3% ، بالإضافة إلى تشديد الرقابة على تمويل الحملة الانتخابية، مشيرا إلى أن كتلته تقترح اعتماد نظام الاقتراع على دورتين في الانتخابات التشريعية لضمان أغلبية واضحة داخل البرلمان، وفق تقديره.

ولفت إلى أن المطالبة بتغيير النظام السياسي، غير منطقي في ظل غياب محكمة دستورية وبالأقليات الموجودة حاليا في مجلس نواب الشعب، معتبرا أن تنقيح القانون الانتخابي هو الخطوة الأولى لضمان أغلبية برلمانية، على حد تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}