Menu

القمودي: ايطاليا عبرت عن استعدادها لإرجاع النفايات لكن لم تجد جهة رسمية في تونس للتعاون معها


سكوب أنفو-تونس

أكّد رئيس لجنة مكافحة الفساد بالبرلمان، بدر الدين القمودي، ضلوع مجموعة من الموظّفين السامين من الديوانة، ووزارة البيئة، في تسهيل عملية توريد النفايات الإيطالية بطريقة غير قانونية، مشيرا إلى أنه تم إيقاف بعض الأشخاص في علاقة بالملف.

وأضاف القموّدي، لدى مداخلته في إذاعة الديوان، اليوم، أن أصابع الاتهام وُجّهت رسميا إلى كل الموظّفين الذين باشروا عملية توريد النفايات وصولا إلى وزير البيئة المُقال مصطفى العروي ورئيس ديوانه، مشيرا إلى أنه تم كذلك توجيه الاتهام لوزير البيئة السابق، وأيضا لإطارات سامية في الديوانة، فضلا عن قنصل في ايطاليا التي تولّت توجيه مراسلة للديوانة التونسية، وحثها على التسريع بتسوية ملف التوريد.

وأكّد أنه تم توجيه التهمة بصفة رسمية لوزير البيئة المُقال، مبيّنا أن اعفاؤه من الوزارة كانت على خلفية ملف النفايات الإيطالية.

وقال إن الحاويات بحجمها الكبير وعددها يستوجب تفتيشها، مرجّحا وجود أشياء ذات قيمة بداخلها، وأنه يمكن أن تكون تحتوي على مواد اشعاعية أو نفايات صحية أو نووية أو مخدّرات نظرا لقيمتها المرتفعة على حدّ قوله.

وتابع في سياق متصل، أن مجلس النواب ولجنة مكافحة الفساد، يسعيان إلى التعاون مع جهات في إيطاليا، على غرار النائب مجدي الكرباعي، من أجل إرجاع النفايات، مبيّنا أن الجهات الايطالية عبرت عن استعدادها لإرجاعها ولكن أشاروا كذلك إلى عدم وجود جهة رسمية في تونس للتعاون معها، موضّحا أن صاحب الشركة قد غادر أرض الوطن، وهناك إجراءات لجلبه من أجل المثول أمام القضاء، مضيفا أن الجهات الرسمية التونسية لم تطالب بإعادة النفايات إلى إيطاليا وفق تعبيره.

وجدّد رئيس لجنة مكافحة الفساد بالبرلمان، الدعوة لكل الجهات الرسمية المعنية، وخاصة وزارة البيئة ووزارة الخارجية، ورئاسة الحكومة، من أجل ارجاع النفايات الى منشأها الأصلي، مؤكّدا على ضرورة، اصدار قانون أو أمر لإيقاف كل عمليات التوريد المتعلقة بالنفايات في انتظار إعادة هيكلة وزارة البيئة .

كما اعتبر أن المدير العام المقال فيصل بالضيافي هو كبش فداء وضحية ملف النفايات، داعيا إلى انصافه من قبل وزير البيئة القادم.

وأردف القمّودي قائلا " أمر طبيعي بأن نجد مضايقات وتهديدات وهرسلة، ولكن نحن سنؤدّي رسالتنا على أكمل وجه ".

يذكر أن رئيس الحكومة، هشام المشيشي، قرر أمس، إعفاء وزير الشؤون المحلية والبيئة مصطفى العروي من مهامه.

  

{if $pageType eq 1}{literal}