Menu

منطقة أولاد مرزوق: عودة الهدوء وإطلاق سراح 6 محتجين


سكوب أنفو-تونس

عاد الهدوء صباح اليوم، إلى منطقة أولاد مرزوق من معتمدية ماجل بالعبّاس التابعة لولاية القصرين، إثر الاحتجاجات التي جدت أمس، ومحاولة بعض المحتجين اقتحام مقر شركة خدمات أنبوب الغاز العابر للبلاد التونسية ومحطّة الضخ بالمكان بالقوّة.
وأكّد والي الجهة عادل مبروك في تصريح لإذاعة شمس، أنّه تمّ اليوم إطلاق سراح 6 أشخاص من المحتجين.
و يُشار إلى أنّ وزارة الدفاع كانت قد أعلنت، في بلاغ صادر عنها، مساء أمس، أن قوات الجيش الموجودة على عين المكان منعوا المحتجين من اقتحام مقر الشركة، مبرزة أن الاحتجاجات تطورت إلى حد استعمال الحجارة والزجاجات الحارقة وانه نتج عن ذلك إصابة أربعة عسكريين بجروح.

وأكّدت أنّ التطورات الحاصلة فرضت على العسكريين إطلاق أعيرة نارية في الهواء لتفريق المحتجين، مذكرا بأن مقر الشركة ومحطة الضخ موجودتان بمنطقة عسكرية محجّرة.

و يُذكرُ أنّ عددا من المعتصمين منذ بداية شهر ديسمبر الجاري عمدوا يوم أمس إلى إشعال اطارات العجلات المطاطية أمام مقر محطة ضغط الغاز التابعة لشركة خدمات أنبوب الغاز العابر للبلاد التونسية "سارغاز" كحركة تصعيدية منهم إثر فشل الجلسة التفاوضية بمقر الولاية. 

{if $pageType eq 1}{literal}