Menu

النيابة العامة الفرنسية تطلب الموافقة على ترحيل بلحسن الطرابلسي إلى تونس


 سكوب أنفو- أف ب

جددت النيابة العامة في محكمة الاستئناف بآكس أن بروفانس جنوب فرنسا ، طلبها للقضاة، اليوم  الأربعاء،  بالموافقة على ترحيل بلحسن الطرابلسي، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي.

وستصدر محكمة الاستئناف قرارها في 27 جانفي المقبل.

وأوقف بلحسن الطرابلسي  في فرنسا في مارس 2019 إثر مغادرته كندا التي رفضت طلبه للحصول على اللجوء السياسي. وكان الطرابلسي فر من تونس قبل عشرة أعوام في أعقاب سقوط نظام بن علي. 

وتطالب تونس بترحيله لمحاكمته في خمس قضايا جارية أو صدرت فيها أحكام،  وحُكم على الطرابلسي غيابيا بالسجن 33 عاما على خلفية جرائم اقتصادية ومالية. 

ولم تصدر محكمة الاستئناف في آكس أن بروفانس حكما حول تسليمه في 16 سبتمبر، وطالبت السلطات التونسية بتوضيحات حول الطعون التي يمكنه اللجوء إليها عقب إدانته.

وقال ممثل الادعاء دوني فونبروميرش إن "الدولة التونسية التزمت السماح له بالطعن (في الأحكام) وإعادة محاكمته".

وأضاف أن الدولة التونسية "قدمت توضيحات"، في حين يتحدث بلحسن الطرابلسي عن وجود خطر لإساءة معاملته مشيرا إلى وفاة ثلاثة من اخوته في السجن عقب الثورة.

{if $pageType eq 1}{literal}