Menu

محسن حسن: الانتداب في الوظيفة العمومية أمر صعب والقطاع غير قادر على تحمل انتدابات جديدة


سكوب أنفو-تونس

اعتبر وزير التجارة السابق والخبير الاقتصادي محسن حسن، أنّ الحل اليوم ليس في قطاع الوظيفة العمومية، مشيرا إلى أن من جملة 650 ألف موظف عمومي في تونس هناك قرابة 200 ألف موظف فوق حاجة الإدارة التونسية وهي حقيقة لا يمكن إنكارها.

ودعا محسن حسن، في تعليقه على قانون انتداب 10 آلاف عاطل عن العمل من أصحاب الشهادات العليا الذين طالت بطالتهم، إلى القيام بإصلاح جذري لقطاع الوظيفة العمومية من خلال تشجيع الحراك الوظيفي بين الوزارات والإدارات بالإضافة إلى التشجيع على المغادرة الطوعيّة مع التنصيص على إعطاء الموظف حقوقه كاملة.

وقال الخبير الاقتصادي إنّ الانتداب في الوظيفة العمومية أمر صعب وصعب جدا الآن وهذا القطاع غير قادر على تحمل انتدابات جديدة.

واعتبر محسن حسن أن الحل الأمثل يتمثل في تكوين الشباب المعطلين عن العمل في عدة مجالات على غرار التكوين في التكنولوجيات الحديثة والخدمات عن بعد والمهن الجديدة فضلا عن العمل على مساعدتهم على بعث مشاريع خاصة بهم وضمان اندماجهم في القطاع الخاص.

وشدد محدثنا على ضرورة القيام بتكوين لفائدة المنتدبين الجدد في قطاع الوظيفة العمومية حتى يكونوا جاهزين لإدماجهم في بعض القطاعات التي تشكو نقصا في اليد العاملة.

وأضاف حسن بأن إضافة نفقات جديدة في قانون المالية لسنة 2021 مخصصة لأجور المنتدبين الجدد سيؤثر على خروج تونس للسوق الدولية.

وبيّن بأن كتلة الأجور اليوم في تونس تمثل قرابة 20 بالمائة من الناتج المحلي الاجمالي وهي من أرفع النسب في العالم.

يشار إلى أن الفصل 113 من قانون المالية لسنة 2021 ينص على تخصيص اعتمادات لانتداب 10 ألاف عاطل عن العمل من أصحاب الشهادات العليا الذين طالت بطالتهم، حسب التصنيف الوراد في القانون عدد 38 لسنة 2020 المتعلق بأحكام استثنائية للانتداب في القطاع العمومي.

{if $pageType eq 1}{literal}