Menu

المعهد الوطني للإحصاء: فرنسا وايطاليا أضرتا بصادراتنا وليبيا واسبانيا قد ينقذاننا


سكوب أنفو-تونس

كشف المدير المركزي لإحصائيات الظرف الاقتصادي بالمعهد الوطني للإحصاء، إلياس العاصمي، أنّ نسبة الصادرات مع الاتحاد الأوروبي تقدّر بنسبة 75%، مشيرا إلى أنّه تم تسجيل تراجع بنسبة 13.5%.

وأضاف إلياس العاصمي، في تصريح لإذاعة موزاييك، اليوم، أنّ أبرز هذه البلدان هي فرنسا وذلك بنسبة 22.8 % وإيطاليا بـ 10 %ثم ألمانيا بـ 17.8 %، مشيرا إلى تحسن هام مع اسبانيا بنسبة 40 % وبلجيكيا بـ 3.2%.

وعلى الصعيد العربي، أوضح أنّه تم تسجيل تراجع في صادرات تونس نحو الجزائر بـ 28.9% وبنسبة 19 % مع ليبيا التي تعتبر سوقا قد تكون منقذا جيّدا لتونس.

أما على مستوى الواردات، فقد تم تسجيل تراجع مع الاتحاد الأوروبي في حدود 23 % في حين كانت النسبة تصل إلى 50 %، وبقيت واردات فرنسا من تونس سلبية بنسبة 28.3% في حين تراجعت واردات ألمانيا من تونس بـ 20 % وإيطاليا في حدود 26.7%. 

وأكد العاصمي أنّ الصين تبقى في صدارة البلدان التي ساهمت في العجز التجاري لتونس بنحو 5 آلاف مليون دينار، تليها تركيا بألفي مليون دينار ثم الجزائر وايطاليا وروسيا المشاركين بنسبة هامة في مستوى العجز التجاري لتونس.

وبيّن أنّه رغم هذه المؤشرات فقد تم تسجيل فائض مع بعض الدول منها ألمانيا بألف دينار ومع فرنسا بــ 3 آلاف مليون دينار ومع ليبيا بألف مليون دينار، مؤكدا أهمية السوق الليبية لتحسين مؤشرات الصادرات التونسية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}