Menu

مال فاسد بملتقى الحوار الليبي: دعوات لنشر نتائج التحقيق ومعاقبة المتورطين


سكوب أنفو- وكالات

طالب 60 عضوا مشاركا في ملتقى الحوار السياسي الليبي، بالتحقيق بجدية في مزاعم بوجود ممارسات فساد واستخدام المال السياسي في عملية الترشيح لمنصب رئيس الوزراء، الذي أعلنت عنه الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة "ستيفاني وليامز".

وطالب الأعضاء، في بيان أمس، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بأن تكون إجراءات التحقيق في "المزاعم، على أعلى درجة من الشفافية وإطلاع الشعب الليبي على نتائج هذا التحقيق باعتباره صاحب الحق السيادي في هذا الصدد".

ودعا الأعضاء في بيانهم، إلى تعليق عضوية جميع من طالتهم المزاعم الجادة المذكورة، كإجراء وقتي جرى العرف على اتباعه عند وجود مزاعم جادة على هذه الشاكلة”، مؤكدين أن مصير مصداقية الحوار وجديته ومخرجاته، ومصداقية العملية السياسية، سيتوقف على جدية التحقيقات.

وفي وقت سابق، كشف وكان الباحث الليبي محمد الجارح، قد فجّر مفاجأة من العيار الثقيل، عن رشاوى بمبالغ ضخمة تُقدم لأعضاء مشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس. 

{if $pageType eq 1}{literal}