Menu

الطاهري: العريض أمهل "عصابة" حماية الثورة ساعة لاقتحام مقرّ اتّحاد الشغل في ديسمبر 2012


سكوب أنفو-تونس

أكّد الأمين المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، سامي الطاهي، اليوم، أن وزير الداخلية الأسبق علي العريض أعطى "لعصابة " رابطات حماية الثورة مهلة بساعة لاقتحام مقر الاتّحاد أو سيضطر إلى التدخل، وهو ما حدث فعلا.

 

وأضاف أن هذا لم يقله الأمين العام السابق للمنظمة حسين العباسي وثبت في التحقيقات.

وكان العباسي قد كشف في حوار لإذاعة "موزاييك" أمس، الأحد 15 نوفمبر، عن الاتصال الذي جمعه بوزير الداخلية الأسبق علي العريض يوم 4 ديسمبر 2012 والذي شهدت فيه ساحة محمد علي أحداث عنف، فقال ''اتصلت بعلي العريض وزير الداخلية وأعلمته بالوضع.. أكد لي أنه سيرسل الأمن خلال دقائق، وحسابيا مقر الوزارة لا يبعد عن مقر الاتّحاد أكثر من 5 دقائق ... لكن الأمن لم يأت. أعدت الاتصال به وطمأنني مرة أخرى بأن الأمن سيأتي.. ولم يأت". 

{if $pageType eq 1}{literal}