Menu

الدستوري الحرّ/النائب البحيري تعمد نشر أخبار زائفة.. وسنقاضيه


سكوب أنفو-تونس

أعلن الحزب الدستوري الحرّ في بيان له، أمس، أنه سيودع شكاية جزائية ضد النائب نور الدين البحيري لتعمد نشر أخبار زائفة لدى العموم وتعمد تكرارها، مفادها بأن رئيسة الحزب اعترفت أمام محافظ البنك المركزي بتلقي أموال أجنبية بحساب الحزب.

وكلف الحزب كتلته البرلمانية لتقديم طلب رسمي لمكتب المجلس قصد تنظيم جلسة عامة مع ممثلي لجنة التحاليل المالية للاطلاع على خفايا ومصادر ومبالغ التحويلات المالية الخارجية لفائدة الشخصيات السياسية والأحزاب والجمعيات والإجراءات المتخذة من قبلها لتطبيق القانون ومحاسبة المخالفين.
 

وأوضح أنه وجه مراسلات لكافة وسائل الإعلام الوطنية تضمنت نسخــة من مراسلـة الحزب المؤرخــة في 13 جــوان 2019 والواصلــة لمحافظ البنـك المركــزي فـي 14 جوان 2019 في إطار التوقي والاحتياط من أي مخطط قد يلجأ إليه الخصوم لتشويه الحزب الدستوري الحر وذلك بإمكانية الدفع عمدا بأي طرف لا علاقة للحزب به لتحويل مبالغ على الحساب البنكي المعلوم لدى العموم قصد توريط وإقصاء مترشحي الحزب من الانتخابات. 

كما تضمنت تسجيلا لمداخلة رئيسة كتلة الحزب أمام محافظ البنك المركزي بتاريخ 05 نوفمبر 2020 والتي تثبت أنها لم تقم بأي اعتراف ولا حتى إشارة إلى أن الحزب تلقى مالا أجنبيا، إلى جانب تسجيل لحق الرد الذي قدمته رئيسة الكتلة أثناء نفس الجلسة العامة التي تم فيها الادعاء بالباطل وتلاوة لنص المراسلة الموجهة لمحافظ البنك المركزي.

  

{if $pageType eq 1}{literal}