Menu

عياض اللومي: " لا علاقة لنبيل القروي وقلب تونس بالعقد الذي نشرته دائرة المحاسبات"


سكوب أنفو – تونس 

أوضح النائب عن قلب تونس عياض اللومي بأن محكمة المحاسبات اعتمدت في تقريرها حول نتائج مراقبة تمويل حملات الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها لسنة 2019، على الفايسبوك.

وقال اللومي خلال مداخلة في شمس أف أم اليوم الأربعاء 11 نوفمبر 2020، بان مسألة نشرُ تقرير محكمة المحاسبات بشأن تشريعيات ورئاسيات 2019 والذي كشف عن جملة من الإخلالات لدى القضاء ،مشددا على أنه عندما تم امضاء هذا العقد المعني بالأمر كان داخل السجن في ذلك الوقت، على حد تعبيره.
وأضاف اللومي أن الموضوع لا يتعلق بقلب تونس وإنما بشخص نبيل القروي خلال حملته الإنتخابية الرئاسية ، مشيرا إلى أنه ليس هناك علاقة لنبيل القروي وقلب تونس بهذا العقد ، وأن المسألة تتمثل في عقد تأييد مع شركة ضغط أجنبية "Mason and Dickens " بتاريخ 19 أوت 2019 بقيمة حوالي 2.85 مليون دينار لفائدة المترشح نبيل القروي، ولتنفيذ بنود هذا العقد تم خلاص جزء من قيمته بمبلغ 712.6 ألف دينار، وفق ما أثبتته أعمال التقصي لدائرة المحاسبات, من خلال وثائق تحصلت عليها وقامت بفحصها، ومعاينة الموقع الالكتروني لوزارة العدل الأمريكية، يحمل توقيع شخص مجهول الهوية والموضوع لدى القضاء.

ونفى النائب وجود اي علاقة للحزب بالكيان الصهيوني مشددا على أن العقد الذي أشار إليه تقرير محكمة المحاسبات غير موجود بالنسبة اليهم، وفق تصريحه. 

{if $pageType eq 1}{literal}