Menu

توفيق الراجحي׃ تصريحات المشيشي و الكعلي مغلوطة وغير مسؤولة


سكوب أنفو-تونس

اعتبر وزير الإصلاحات الكبرى الأسبق توفيق الراجحي، اليوم، في تصريح لإذاعة شمس، أن الوضع الاقتصادي عامة مقلق، معلقا أنها سابقة أن يكون لنا حاجيات تمويل في حدود 20 مليار نفكر من أين سنجلبها، وهو أمر، لأنه لم يسبق لنا البحث عن تمويل بهذا الحجم من السوق الداخلي بهذا الارتباك.

وأشار إلى أن سحب قانون المالية التكميلي من البرلمان سابقة أيضا، مؤكدا أن المعركة "المصطنعة" مع البنك المركزي أمر مؤسف، مؤكدا أن البنك ليس المشكل بل زيادة كتلة المصاريف وعدم التحكم فيها هو المشكل الحقيقي، وعدم القيام بالإصلاحات الضرورية، ثم الجائحة التي سببت العديد من الخسائر عبر اتخاذ قرارات غير واقعية في وقت الأزمة مثل الزيادة الأجور وتخفيض سعر البترول.

 

وانتقد الراجحي مهاجمة كل من رئيس الحكومة هشام المشيشي ووزير المالي علي العكلي للبنك المركزي، مستنكرا حديث العكلي في حواره أمس عن البنك بأنه "كرّاي" وليس "ملاّكا" وأن الدولة في الأخير هي من تملكه واستقلاليته ليست مطلقة.

واستغرب الوزير السابق أن تطلب الحكومة من البنك تمويلا داخليا فيما لم تفعل شيئا لإيجاد حلول وكأنها تحمل البنك مسؤولية، بسبب انفعاله وإصداره بيانا ناقدا لقانون المالية التكميلي.

ووصف الراجحي انتقاد المشيشي بشأن "تزييف الأرقام في الحكومات السابقة" بأنه تصريح غير مسؤول واتهامات غير حقيقية، مؤكدا أن حكومته أرسلت كل الأرقام للجنة المالية وتم المصادقة عليها بما في ذلك الأرقام الحقيقة لمديونة المؤسسات العمومية والعجز. 

{if $pageType eq 1}{literal}