Menu

اعتبرته خطرا على أمنها القومي : ايطاليا تٌرحّلٌ مهاجرا تونسيا


سكوب أنفو- وكالات

أعلنت مصادر أمنية إيطالية ، طرد مهاجر تونسي لإعتباره خطراً على الأمن القومي.

وقالت وزارة الداخلية في مذكرة لها، اليوم  الأربعاء، إنه تم يوم أمس، طرد المواطن التونسي ي.م. الذي أفادت هيئة المخابرات بأنه شخص خطير، من التراب الوطني، تنفيذا لأمر الإعادة القسرية الذي صدر عن قائد شرطة باليرمو.

وأضافت الداخلية أن الرجل أعيد إلى وطنه برحلة طيران مباشرة إلى تونس، والذي كانت فرقة مكافحة الإرهاب التابعة لشرطة باليرمو قد تحققت من أمره في 18 أكتوبر الماضي عند وصوله مع 16 آخرين من مواطنيه الى جزيرة لامبيدوزا، وقد وجدت أنه كان قد تلقى حكماً برفض دخوله الى منطقة شنغن صدر عن فرنسا، فضلا عن أمر رفض سابق لدخوله الى أوروبا عام 2017.

 

 وذكر بيان الوزارة أنه التونسي، الذي تعتبره المخابرات (خطيراً) وطرد من التراب الوطني، هو حفيد هـ. ي.، التونسي المعتقل في فرنسا عام 2016 للاشتباه بكونه رئيس خلية إرهابية كانت تخطط لشن هجوم هناك لصالح تنظيم (داعش)، مشيرا إلى أنه بحسب معلومات استخبارية، فقد أقام التونسيان في إيطاليا منذ عام 2008 إلى 2015، وفق ما ذكرته وكالة آكي الايطالية.

 وأكدت الداخلية الايطالية، أن عدد عمليات الطرد  ارتفعت لأسباب تتعلق بالأمن القومي إلى 504، منها 43 حالة عام 2020 وأنه تم عام 2019 تنفيذ 98 عملية طرد، بينما نُفِّذت 126 حالة عام 2018، موضحة أن 66 شخصاً طردوا عام 2016 ومثلهم عام 2015.

{if $pageType eq 1}{literal}