Menu

كورونا/طبيب مختص في أمراض القلب والشرايين׃انطلاق بحث علمي لتقييم استخدام دواء لمنع تخثر الدم في شكل أقراص للمصابين


سكوب أنفو-تونس

أعلن الطبيب المختص في أمراض القلب والشرايين سالم عبد السلام، اليوم، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، عن انطلاق بحث علمي تونسي الأسبوع القادم لتقييم استخدام دواء في شكل أقراص بدلا عن استخدام الحقن المعمول به حاليا في القطاعين العام والخاص حسب البروتوكول الصحي الحالي لمنع تخثر الدم لدى المصابين بمرض كوفيد-19 ممن تتوفر لديهم عوامل اختطار.
وأوضح سالم عبد السلام أنه تم تحديد عينة ب 1000  مريض مصاب بكوفيد-19 لا يمكنهم استخدام الحقن وذلك باستخدام دواء لمنع تخثر الدم في شكل أقراص سيتم استخدامه لمدة تتراوح ببين 14 يوما الى 45 يوما حسب عوامل الاختطار.
وأشار الى أن هذا البحث العلمي ينتظر إسناده التراخيص اللازمة لينطلق في العمل مبينا أن البحث العلمي جاء ببادرة من الجمعية التونسية لأمراض القلب وجراحة القلب والشرايين، وبالتعاون مع إدارة الصيدلة والدواء بوزارة الصحة.
وبيّن أن البروتوكول الصحي الحالي يعتمد على منح المريض حقنا لنفس المادة للأشخاص الذين يملكون عوامل الاختطار، غير أنه ثبت في كثير من الحالات صعوبة استخدامها وتهاون المريض في تعاطيها في بعض الأحيان مما يؤدي إلى نتائج سلبية تصل إلى حالة الوفاة بسبب تخثر الدم في الشرايين والأوعية الدموية.
وشدد على أن هذه البادرة هي بادرة وطنية ولم يسبق أن تم اعتماد بروتوكول صحي عالمي في هذا الشأن، آملا أن يتم اعتماده على المستوى العالمي في حال نجاحه وثبوت نجاعته العلمية.
واعتبر أن نجاح هذا البحث سيمكن من تقليص الوفيات جراء الإصابة بمرض كوفيد-19 والذي تصل نسبة الوفايات بسببه إلى 2 بالمائة وطنيا، معتبرا أنها نسبة عالية مقارنة بالمعدل العالمي الذي يجب أن لا يتجاوز ال1 بالمائة.
وأفاد بأن 30 بالمائة من المصابين بكوفيد-19 ممن لديهم عوامل الاختطار يمكن أن يصابوا بتخثر الدم في الشرايين والأوعية الدموية مما يؤدي إلى الوفاة.

ولفت إلى أن تكلفة الحقنة الواحدة لمنع تخثر الدم تصل حاليا الى 7 دنانير وفي حال تم اعتماد الأقراص فان سعرها سيكون منخفضا بنسبة 60 بالمائة مقارنة بالحقن.  

{if $pageType eq 1}{literal}