Menu

مرزوق: "على المشيشي مصارحة الشعب وعلى رئيس الجمهورية تغير خطابه الزمخشري"


سكوب أنفو – تونس

قال رئيس حركة مشروع تونس محسن مرزوق أن خطاب رئيس الجمهورية مازال مُنحصِرا في اللغة العربية الزمخشرية.

وإستنكر مرزوق خلال حضوره في شمس أف أم اليوم الإثنين 2 نوفمبر 2020، من بيان رئيس الجمهورية الأخير بخصوص الرسوم المسيئة، مشبها إياه بخطاب رئيس باكستان".

وأضاف المتحدث أن مكالمة رئيس الدولة مع الرئيس الفرنسي ماكرون تغير الخطاب 180 درجة، مشددا على أن الدفاع عن النبي يكون بالعلم والتقدم، وفق تعبيره.

كما دعا مرزوق رئيس الحكومة هشام المشيشي إلى الخروج من الفخ الذي وقع فيه ويكون العمل لصالح الشعب بإعتباره يمثل سلاحا ناجحا، وعلى المشيشي التركيز على المسائل الاقتصادية والإجتماعية، للخروج من هذه الأزمة، وفق قوله.

وأكد مرزوق أنه من الأفضل على المشيشي أن لا ينتظر حزاما لأنه سيكون العد التنازلي لفشله، لافتا النظر إلى ما حدث عند سحب المشروع الحكومي المتعلق بتنقيح المرسوم 116.

وأضاف رئيس حركة مشروع تونس أن المشيشي تم إختياره من خارج المنظومة البرلمانية الذي يعاني من أزمة كبيرة جدا، وعليه أن يصارح الشعب والعمل من أجله والتسلح به، حسب تقديره.

 

{if $pageType eq 1}{literal}