Menu

محمد الناصر׃"النظرة الاستشرافية لمستقبل تونس مغيبة لدى سياسيي اليوم"


سكوب أنفو-تونس

اعتبر رئيس الجمهورية السابق، محمد الناصر، لدى استضافته أمس، في إذاعة موزاييك، أن موضوع الحوار الوطني الذي دعت له العديد من الشخصيات السياسية والوطنية يجب أن يتمّ لحل المشاكل الكبرى ويجب أن يكون الهدف منه بناء المستقبل المشترك الذي يؤمن مستقبل كلّ التونسيين.

واستدرك قائلا هذا الحوار ''صعب القيام به اليوم'' وتابع مؤكّدا أنّ الزمن لا يزال متواصلا والأحزاب ستتغيّر ويوجد في الشعب التونسي من سيبني ذلك المستقبل. 

 وعبّر محمد الناصر عن استيائه من القطيعة والانشقاق التي قام بها السياسيون اليوم مع الحقبة التاريخية التي مرّت بها الدولة الديمقراطية مؤكّدا أنّ ذلك يمثل محاولة لطمس كل التاريخ الذي مرّت به تونس

وأكّد محمد الناصر أنّ الاتفاق والعقد الاجتماعي يجب أن يكون محل توافق بين العديد من الأطراف التي يجب أن تثمن مكتسبات دولة الاستقلال وتواصل الحفاظ على قيم الثورة الديمقراطية.

 ودعا لمعالجة المشاكل بكلّ سرعة مشيرا أنّ الموضوع الرئيسي هي النظرة المستقبلية لتونس وهي مغيّبة عن السياسيين اليوم. 

{if $pageType eq 1}{literal}