Menu

للتباحث في الارهاب: ماكرون يطلب من وزير داخليته زيارة تونس للقاء نظيره


 

سكوب انفو- تونس

من المنتظر، أن يؤدي وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، زيارة إلى تونس، بطلب من رئيس بلاده إيمانويل ماكرون.

وسيلتقي الوزير الفرنسي، نظيره التونسي توفيق شرف الدين، لتعزيز سبل مكافحة الإرهاب، بعد الاعتداء الذي جدّ الخميس الفارط بمدينة نيس جنوب فرنسا، والذي يشتبه أن منفذه تونسي عمره 21 عاما.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية، اليوم الاثنين، عن قصر الإليزيه الأحد أن "الرئيس طلب من وزير الداخلية التوجه إلى تونس هذا الأسبوع للقاء نظيره".

ويأتي هذا القرار بعد مكالمة هاتفية جرت السبت بين رئيس الجمهورية قيس سعيّد، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، التي أعرب فيها سعيّد عن تضامنه مع فرنسا بعد الأعمال الإرهابية.

ونقل الاليزيه، أن أن الرئيسين "اتفقا على تعزيز التعاون على صعيد مكافحة الإرهاب" مضيفا أنهما "بحثا المسألة الحساسة المتعلقة بعودة التونسيين الملزمين بمغادرة الأراضي الفرنسية، وفي طليعتهم المدرجون على القائمة الأمنية" لأجهزة الاستخبارات.

ومن جهتها، أعلنت رئاسة الجمهورية، عن بحث الرئيسين موضوع الهجرة غير النظامية والحلول التي يجب التوصل إليها معا لمعالجة هذه الظاهرة.

 ويشار إلى أن المعطيات الأولية، تؤكد أن منفّذ الهجوم الإرهابي بمدينة نيس، من أصل تونسي، ويبلغ من العمر 21 سنة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}