Menu

صدر بالرائد الرسمي/تفويض وزارة الدفاع لإبرام صفقات الشراءات والخدمات لمجابهة كورونا


سكوب أنفو-تونس

 صدر بالرائد الرسمي للبلاد التونسية، مساء أمس، أمر حكومي عدد 811 يتعلق بضبط الإجراءات الإستثنائية المنطبقة على الطلبات العمومية المتعلقة بسدّ الحاجيات المتأكدة لمجابهة خطر جائحة فيروس كوفيد-19 والحدّ من انتشارها.

ونصّ الأمر على أنّه تخضع، بصفة استثنائية وبغاية مجابهة خطر انتشار فيروس كورونا، الطلبات العمومية لوزارة الدفاع الوطني ولوزارة الصحة والهياكل والمؤسسات العمومية الخاضعة لإشراف كل منهما، المتعلقة باقتناء التجهيزات والمواد والأدوية والمستلزمات الطبية وكذلك إسداء الخدمات الضرورية والمدرجة بقائمة معدة للغرض تتم المصادقة عليها من قبل وزير الدفاع الوطني ووزير الصحة، لإجراءات إعداد وإبرام وتنفيذ ومراقبة خاصة.

ولتنفيذ هذا الإجراء الجديد، ستحدث لدى وزارة الدفاع الوطني لجنة خاصة يرأسها المدير العام للصحة العسكرية أو من يمثله وتتركب من عضوين يمثلان رئاسة الحكومة، وعضوين يمثلان وزارة الدفاع الوطني، وعضوين يمثلان الوزارة المكلفة بالصحة، وعضو يمثل الوزارة المكلفة بالمالية، وعضو يمثل البنك المركزي التونسي. وتجتمع اللجنة الخاصة بدعوة من رئيسها ولا تكون مداولاتها قانونية إلا بحضور أغلبية أعضائها.

يمكن للجنة الخاصة بطلب من رئيسها أو أحد أعضائها أن تستدعي كل شخص ترى فائدة في حضوره أشغالها.

ولا يشارك في أشغال اللجنة الخاصة ممثل الصيدلية المركزية للبلاد التونسية في الحالة التي تكون فيها هذه الأخيرة معنية بالصفقة.

كما يمكن لرئيس اللجنة الخاصة عند الاقتضاء أن يطلب من الوزارات الممثلة فيها تفرّغ الأعضاء لمدة محددة.

وتعهد مهام الكتابة القارة للجنة الخاصة إلى الإدارة العامة للصحة العسكرية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}