Menu

عملية نيس الإرهابية/النيابة العمومية تأذن بفتح تحقيق في تنظيم إرهابي ينشط بتونس


سكوب أنفو-تونس

أذنت النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، لوحدة أمنية مختصة بفتح بحث عدلي يتعلق بالتحري في حقيقة ومصداقية وجود تنظيم يدعى "المهدي بالجنوب التونسي"، تبنى تنفيذ عملية نيس الإرهابية.

وفي هذا السياق، أوضح نائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس محسن الدالي، اليوم الجمعة، في تصريح حصري لسكوب أنفو، أن البحث يشمل هيكلة هذا التنظيم ومدى ارتباطه بتنظيمات إرهابية أخرى، موضحا أن شخصا ادعى أنه ينتمي إلى تنظيم "المهدي بالجنوب التونسي"، في تدوينة له أمس على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، وأعلن تبني التنظيم المذكور للعملية الارهابية التي جدت أمس بمدينة نيس الفرنسية.

وفي سياق متصل، أكد الدالي أن التحقيق الذي تم فتحه لا يتصل بالتحقيق الذي أشارت إليه السلطات الفرنسية، مشيرا إلى وجود تنسيق وتعاون دولي بخصوص قضايا الإرهاب.

ويذكر أن أجهزة الأمن الفرنسية تحقق في إمكانية وقوف شبكة كاملة وراء هجوم كنيسة مدينة نيس، جنوب فرنسا، أمس الخميس، الذي خلف 3 قتلى، وأن التحقيقات تأخذ مجراها في هذا الاتجاه للاعتقاد باحتمال انتماء منفذ الهجوم إلى مجموعة تولت تأمين وصوله إلى الجهة الفرنسية عبر إيطاليا بالقطار، بعد وصوله إلى جزيرة لامبيدوزا كمهاجر غير نظامي.

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}