Menu

مستشار سعيّد: تونس انتهت من استعدادات الحوار الليبي وتأمل في إرساء السلام في المنطقة


 

سكوب انفو- تونس

أكد المستشار الدبلوماسي لرئيس الجمهورية قيس سعيد، عبد الكريم الهرمي، استكمال تونس لجميع إجراءات الحوار الليبي، معبرا عن أمله في أن يؤسس الحوار لإرساء السلام والأمن وإطلاق مسار سياسي شامل ينهي حالة الاقتتال والفوضى بليبيا.

واعتبر الهرمي في تصريح لإرم نيوز، أمس الخميس، أن جولات الحوار الليبي التي احتضنتها دول أخرى، قد حققت مكاسب مهمة سيتم العمل على دعمها في تونس، خاصة أن ما هو مطروح حاليا هو إنهاء كل أشكال العنف وبسط القانون والتوجه نحو إطلاق مسار سياسي شامل، يعيد بناء مؤسسات الدولة الليبية على أسس راسخة، على حد تعبيره.

وشدّد المستشار، على أن تونس لا تتعاطى مع الوضع في ليبيا من منطلق التموقع أو التأثير في القرار أو التنافس مع دول أخرى، بل من منطلق الحرص على أن يتجاوز الأشقاء الليبيون الوضع الحالي في أسرع وقت ممكن حتى يتمتعوا بحياتهم ويتجهوا للمستقبل بتفاؤل أكبر، وفق قوله.

ونقل الهرمي، تأكيد رئيس الجمهورية لمبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني وليامز، أن "تونس ترحب بكل شقيق ليبي يهمه مستقبل الشعب الليبي ولا يبحث عن تحقيق مكاسب سياسية شخصية".

ويشار إلى أن الجلسات التمهيدية للحوار الليبي الذي تستضيفه تونس، انطلقت يوم 26 أكتوبر، عبر تقنية الاتصال عن بعد، فيما تنطلق اللقاءات المباشرة يوم 9 نوفمبر المقبل. 

{if $pageType eq 1}{literal}