Menu

الوزير علي الكعلي يدعو المساهمين في صندوق "إفريقيا 50" على تطوير البنية التحتية الصحية


سكوب أنفو-تونس

بيّن وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، علي الكعلي، في إطار مشاركته في الاجتماع العام للمساهمين في صندوق "إفريقيا 50"، أن تونس تولي الصندوق ونشاطه كل الاهتمام باعتبار اهدافه الرامية أساساً الي تطوير البنية التحتية في البلدان الأعضاء

 

ودعا وزير الاقتصاد إلى تنظيم ندوة خاصة بتونس حتى تكون فرصة لعرض فرص الاستثمار في هذا المجال والمشاريع الكبرى المزمع إنجازها والتعرف في نفس الوقت على إمكانيات وقدرات القطاع الخاص التونسي العامل في هذه المجالات على المساهمة في تنفيذ المشاريع سواء في تونس أو في البلدان الإفريقية.

 

وفي علاقة بالأزمة الصحية العالمية، أكد الكعلي على ضرورة أن يركز الصندوق في المدى القصير والمتوسط على تطوير البنية التحتية الصحية في البلدان الأعضاء التي تحتاج إلى المزيد من الدعم.

 

وقد شارك في الاجتماع الوزراء المحافظون لـ 28 دولة أعضاء، الي جانب رئيس البنك الافريقي للتنمية السيد Akinwumi ADESINA وهو الرئيس المدير العام للصندوق في نفس الوقت وكذلك المدير العام للصندوق وعدد من ممثلي صناديق استثمارية وكبار الشركات الخاصة الناشطة في مجالات البنية التحتية.

 

وقد تم إحداث صندوق إفريقيا 50 سنة 2015 استجابة لدعوة عدد من رؤساء الدول الإفريقية بهدف إيجاد حلول مبتكرة للرفع من نسق تطوير البني التحتية في القارة الإفريقية، حيث تبنى البنك الإفريقي للتنمية، إحداث هذا الصندوق، وهو عبارة عن آلية للاستثمار و توفير الدعم الضروري في اتجاه تطوير البنية الأساسية في القارة عبر توفير مساهمات مالية لإنجاز مشاريع استثمارية ذات مردودية اقتصادية و تنموية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}